سيدي قاسم: حفل نهاية السنة لبرنامج محو الأمية بالمساجد
 
جرى يوم الجمعة 29 شعبان 1435 هـ الموافق لـ 27 يونيو 2014، بمسجد الحسن الثاني بحي أزغار، بسيدي قاسم، الحفل الختامي  لفائدة المستفيدات والمستفيدين من برنامج  محو الأمية بالمساجد برسم الموسم الدراسي: 2013 ــ 2014
أشرف على تهيئ برنامج هذا الحفل المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بسيدي قاسم.

تقرير المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بسيدي قاسم حول الحفل الختامي لفائدة المستفيدات والمستفيدين من برنامج  محو الأمية بالمساجد برسم الموسم الدراسي: 2013 ــ 2014:

نظمت المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بسيدي قاسم الحفل الختامي  لفائدة المستفيدات والمستفيدين من برنامج محو الأمية  بالمساجد، وذلك بمسجد الحسن الثاني بحي أزغار يوم الجمعة 29 شعبان 1435 هـ الموافق لـ 27 يونيو 2014.
وتميز الحفل بحضور السيد باشا المدينة وبالكلمة المتميزة للسيد المندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية بسيدي قاسم الذي أشاد بالجهود الجبارة التي تبذلها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية ومصالحها الخارجية من أجل إنجاح هذا البرنامج الوطني الواعد، وتميز الحفل أيضا بتنظيم معرض لمنتوجات المستفيدين والمستفيدات من البرنامج في هذا الموسم.
وتضمن الحفل الفقرات التالية:
  • الافتتاح بآيات بينات من الذكر الحكيم (المقرئ الشريف الراضي)  
  • كلمة ترحيبية تقديمية لمنجزات البرنامج للسيد المندوب الإقليمي للشؤون الإسلامية بسيدي قاسم  
  • قراءة جماعية لسورة الفاتحة بالترتيل لبعض المسفيدات من البرنامج
  • تقديم حصيلة برنامج محو الأمية المسجدي بإقليم سيدي قاسم 2004-2014-عرض-
  • كلمة شكر لإحدى المستفيدات من البرنامج (بالأمازيغية والعربية)
  • وصلة إنشادية لبعض المستفيدات من البرنامج بالإقليم  
  • قراءة فردية لإحدى المستفيدات من البرنامج التلفزي: [ هو الذي أخرجكم من بطون أمهاتكم...] الآية  
  • قصيدة زجلية لإحدى المؤطرات حول البرنامج المسجدي
  • قصيدة زجلية حول البرنامج التلفزي قدمتها إحدى المستشارات التربويات للبرنامج
  • تقديم الجوائز التقديرية على المستفيدات والمؤطرات بالبرنامج  بالإضافة إلى جائزة المستشار
  • الختم بالدعاء الصالح لمولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، ولولي عهده المولى الحسن، ولسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة وللشعب المغربي والأمة الإسلامية.
  • زيارة معرض منتوجات المستفيدات من البرنامج والإطلاع على أعمالهن.
وقد مر الحفل في جو من الهدوء والمسؤولية وعرف استحسانا وارتياحا كبيرا من طرف الحضور الكريم.